أسباب اختفاء الكاميرات الأمامية المنبثقة من الهواتف الذكية وما هي البدائل

تسعى شركات الهواتف الذكية لتقديم كل ما هو جديد ومبتكر يخدم المستخدم ويسهل عليه الحياة اليومية، ومن أهم وأشهر تلك الابتكارات، ما يسمى بالكاميرا الأمامية المنبثقة من الهواتف النقالة والتي تظهر للمستخدم عند الحاجة للتصوير السيلفي، ولكن نرى في الآونة الأخيرة أن تلك الكاميرا المنبثقة قد اختفت في أغلب ماركات الهواتف النقالة ولعلك تسأل لماذا اختفت الكاميرات الأمامية المنبثقة من الهواتف الذكية وما هو التصميم الجديد لتلك الكاميرات، كل هذا وأكثر ستتعرف عليه لاحقًا.

تطور الكاميرا الأمامية في الهواتف النقالة

الحصول على شاشة أكبر مع الاحتفاظ بحجم الهاتف ووزنه كان ومازال من أهم أمنيات المستهلكين للهواتف النقالة، الأمر الذي دعا شركات الهواتف النقالة إلى تقليل الحواف البارزة سواء في الهواتف الرائدة أو الهواتف المتوسطة والاقتصار على حواف رفيعة للغاية من كافة جوانب الهاتف مما يتيح شاشة أكبر مع إبقاء الأبعاد الأصلية للجوال.

ويعتبر هاتف مي مكس (Mi Mix) الصادر من شركة شاومي في عام 2016 من أوائل الهواتف الذي جاءت ملبيةً رغبات المستهلكين بشاشة كبيرة نوعًا ما حيث احتلت مساحة تقدر ب 83% من حجم الهاتف ككل مع وضع الكاميرا الأمامية في الحافة السفلية، ومن هنا بدأت المنافسة بين شركات الهواتف الذكية فتوجهت شركات تصنيع الهواتف مثل سامسونج وون بلس لنفس التصميم ذات الإطارات الرفيعة للجوال كما هو الحال في هواتف Galaxy S8 ، S9، OnePlus 6،ZenFone 5 مع الاهتمام بوضع الكاميرا الأمامية في حافة الهاتف العلوية.

مع تقدم تكنولوجيا الهواتف الذكية تغيرت وجهة المصنعين للكاميرا الأمامية فقد تم ابتكارها على شكل نتوء يطلق عليه اسم (waterdrop)، ويعتبر ذلك تصميم جديد من نوعه قد لاقى استحسان ملايين المستخدمين ولكن سرعان ما تحول تصميم ذلك النتوء إلى كاميرا أمامية مدمجة بالشاشة نفسها استمرت عليه الهواتف الرائدة فترة طويلة، في المقابل وجدنا توجه جديد من أحد الشركات في تصميم الكاميرا الأمامية ألا وهو الكاميرات الأمامية المنبثقة والتي تكون مثبتة بحامل داخل الهاتف، حيث يتم رفع الحامل لأعلى عند الرغبة بالتقاط صور السلفي.

هواتف اشتهرت بالكاميرا الأمامية المنبثقة

يعد هاتف Vivo NEX أول من تبنى تكنولوجيا الكاميرات الأمامية المنبثقة، فقد ظهر الجوال بشاشة أمامية كبيرة لا تحتوي على أي كاميرات والتي بلغت مساحتها ما يقارب 91% من مساحة الواجهة الأمامية للنقال، والكاميرا الأمامية تنبثق من أعلى الهاتف عند رغبة المستخدم بالتصوير.

من جهة أخرى تمكنت شركة أوبو بإصدار هاتفها الجديد Find X والذي يحمل تقنية مختلفة للكاميرا الأمامية المنبثقة بحيث تكون تلك الكاميرا غير مرئية أثناء استخدام النقال ولكن عند فتح التطبيق الخاص بالكاميرا، نلاحظ أن جزء الهاتف العلوي يتحرك لأعلى ويخرج منه كاميرا أمامية عالية الدقة تصل حتى 25 ميجا بكسل.

ولا شك أن تلك التكنولوجيا قد أحدثت ضجة كبيرة في عالم الهواتف النقالة عام 2019، واكتسحت الأسواق بهواتف رائعة تحمل تلك التكنولوجيا مثل Redmi K20، OnePlus 7 Pro ولكن يجدر بنا الإشارة أن تقنية الكاميرات الأمامية المنبثقة لم تدوم لفترة طويلة، وقد بدأت تختفي شيئًا فشيئًا من الأسواق وذلك لعدة أسباب سوف نوضحها لكم في السطور القادمة، مع العلم أنه تم استبدال الكاميرا الأمامية المنبثقة بكاميرا أمامية قد تم دمجها في منتصف أو جانبي الشاشة الأمامية.

لماذا اختفت الكاميرات الأمامية المنبثقة من الهواتف الذكية؟

اسباب اختفاء الكاميرات الأمامية من الهواتف الذكية

هناك بعض العيوب التي شكى منها مستخدمي تكنولوجيا الكاميرات المنبثقة، لذا قام مصممي الهواتف الذكية بتغيير وجهتهم نحو الكاميرات الأمامية المدمجة بالشاشة، وفيما يلي أهم أسباب اختفاء الكاميرات الأمامية المنبثقة:
  • الوزن الثقيل للكاميرات المنبثقة يعد من أهم أسباب اختفائها، لاسيما أنها تزيد من وزن الهاتف وصعوبة التحكم فيه.
  • تحتاج الكاميرات الأمامية المنبثقة إلى محرك لرفعها وخفضها، والذي يعتبر من الأجزاء المعقدة بالجوال.
  • تسبب الكاميرات المنبثقة زيادة في سمك الهاتف، الأمر الذي يزعج المستخدمين.
  • الكاميرا الأمامية المنبثقة تكون معرضة للكسر عند سقوط الهاتف على الأرض.
  • ظهور هواتف منافسة تحتوي على كاميرات تعتبر أسهل في الاستخدام، وأكثر راحة ودقة، مما قلل الطلب على الهواتف ذات الكاميرات المنبثقة.
  • الهاتف المزود بكاميرا أمامية منبثقة يكون معرض لدخول الماء من خلال فتحات ومحرك الكاميرا، مما يسبب الضرر والعطل في الهاتف الذكي، خاصة عندما يكون النقال غير مقاوم للماء.
  • ظهور هواتف ذكية ذات تقنية الكاميرات الأمامية التي تعمل أسفل الشاشة، والتي تعتبر خيار أفضل لكل من يرغب بكاميرات أمامية ذات دقة وجودة عالية مع مساحة شاشة أفضل، وسعر متوسط كما هو الحال مع هواتف شاومي وأوبو الجديدة.

ما هو بديل الكاميرات المنبثقة في الهواتف المبتكرة الجديدة؟

تعتبر الكاميرات الأمامية الموجودة أسفل شاشة الجوال من أحدث ما قدمته التكنولوجيا في عالم الهواتف الذكية، وقد ظهر هذا التطور لأول مرة في هواتف أوبو، حيث أبهرت تلك الهواتف جميع المستخدمين بسبب منحها لهم مساحة أكبر من الشاشة تقدم أفضل عرض للصور والفيديوهات مع التمتع بجودة ودقة عالية للكاميرا الأمامية المدمجة أسفل الشاشة، والتي تتميز بفتحة عدسة كبيرة تستطيع جذب أكبر قدر من الضوء لالتقاط أجمل وأروع صور السلفي، بجانب تمتع الكاميرا الأمامية بالعديد من المميزات التي كانت مفقودة بالإصدارات السابقة، مثل تقطيع الشاشة وإزالة الشوائب من الصور وغيرهم من المميزات.

في النهاية اعلم عزيزي أن تكنولوجيا الهواتف الذكية لا تتوقف عند حد معين، فهي في تقدم وتطور مستمر، وما هو موجود الآن قد يختفي لاحقًا ويظهر ما هو أفضل منه، ولكن كن حريص على انتقاء هاتف قوي يناسب متطلباتك اليومية، من خلال معرفة مواصفاته الكاملة أو حتى معرفة عيوبه ومميزاته حتى لا تضطر لتغير الهاتف خلال فترة قصيرة.

التعليقات مغلقة.